منتديات العلــــــوم الاقتــصادية وعلــــــوم التسيير
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي


ملتقى طلبة العلوم الاقتصادية، التجارية، وعلوم التسيير
 
البوابةالرئيسيةس .و .جالتسجيلقائمة الاعضاءالمجموعاتدخول
إعلان: تحتاج منتديات كلية العلوم الاقتصادية الى مشرفين في جميع الأقسام، على من يهمه الأمر الاتصال بادارة المنتديات، سيتم تعيين المشرفين حسب نشاطهم في المنتدى و عدد المساهمات التي وضعوها، الباب مفتوح لجميع الأعضاء.بالتوفيق للجميع.
_____________
المواضيع الأخيرة
» جامعة المدينة العالمية
الإثنين مايو 18, 2015 9:26 pm من طرف زائر

» ادخل للدردشة
الأحد نوفمبر 16, 2014 3:58 pm من طرف العاشق

» المجالات التطبيقية لبحوث التسويق
الإثنين نوفمبر 10, 2014 9:45 pm من طرف حمدي المتولي

» مادة بحوث التسويق
الأحد نوفمبر 09, 2014 12:30 am من طرف حمدي المتولي

» كتاب "مدخل الى الاقتصاد" للأستاذ معين أمين
الإثنين أكتوبر 27, 2014 2:01 pm من طرف العاشق

» أهلا بكم في كل وقت
الأحد أكتوبر 26, 2014 12:58 pm من طرف العاشق

» تحميل مذكرات تخصص نقود مالية وبنوك (•̪●) ̿ ' ̿'\̵͇̿̿\ مكتبة المنتدى /̵͇̿̿/'̿' ̿̿̿̿̿̿ *(•̪●)/new/
الخميس أكتوبر 23, 2014 12:55 pm من طرف العاشق

» globallshare بديل ومنافس فيسبوك Facebook
الإثنين أكتوبر 13, 2014 8:19 pm من طرف Dadel

» تقرير تربص السكن الاجتماعي التساهمي القرض الشعبي الجزائري (CPA)
الأحد سبتمبر 14, 2014 8:31 pm من طرف atikpro

_____________
المواضيع الأكثر شعبية
19000 كتاب للتحميل مجانا.... سارعوا
تحميل ملف به 39 مذكرة تخرج مناجمنت (إدارة أعمال)
موقع يعرض جميع مسابقات الوظيفة العمومية
برنامج حجب المواقع الاباحيه Anti-porn تحميل + شرح (تم تعديل الروابط)
نكت جزائرية مضحكة جدا جدا جدا جدا ..........
المشكلة الاقتصادية
مدخل للاقتصاد للسنة الاولى
كافة الجرائد الجزائرية
دروس ومحاضرات في مقياس تسيير المؤسسة سنة ثانية علوم التسيير عاجل
حكم رائعة للتخطيط في الحياة
التبادل الاعلاني

_____________
البحث عن وظيفة
انضم الينا في facebook
Google PageRank Checker
تصويت
هل تؤيدون تأسيس جمعية وطنية للدفاع عن حقوق طلبة العلوم الاقتصادية، التجارية، و علوم التسيير عبر كامل التراب الوطني،
 نعم بكل تأكيد
 أنا لا أهتم
 غير مجدية
استعرض النتائج
www.entej.com

شاطر | 
 

 المجالات التطبيقية لبحوث التسويق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Dadel
مدير
مدير


ذكر عدد الرسائل : 654
العمر : 30
تاريخ التسجيل : 05/01/2008

مُساهمةموضوع: المجالات التطبيقية لبحوث التسويق   الأربعاء نوفمبر 30, 2011 11:48 am

المجالات التطبيقية لبحوث التسويق



  • بحوث المنتجات الجديدة

  • بحوث المستهلكين

  • بحوث تكاليف التسويق

  • بحوث البيع و المبيعات

  • بحوث الإعلان

  • المراجع


الفصل الثالث

المجالات التطبيقية لبحوث التسويق

1/ بحوث المنتجات الجديدة:
Product Research



عند التمييز بين البحوث الفنية المتعلقة بالمنتجات و بين بحوث المنتجات
من الناحية التسويقية يلاحظ أن البحوث الإنتاجية تتم في المعامل و
تتعلق بالإنتاج الفعلي للسلعة و عبوته و تهتم بالجانب الوظيفي للسلعة و
تسعى لخفض التكلفة و تحسين الصفات الوظيفية، أما بحوث المنتجات من
الناحية التسويقية فتبحث عن ميول المستهلكين و رغباتهم مم يكون له
علاقة بصميم السلعة أو عبوتها.


و مجال بحوث المنتجات تنغطي سلع المستهلك النهائي و السلع الصناعية كم يمتد إلى ميدان الخدمات

1/1 مصادر الأفكار للسلع الجديدة:


ترد بعض هذه الأفكار تلقائي من العاملين بإدارة التسويق أو الفنيين
بأقسام تطوير الإنتاج أو الموزعين و يعتبر المستهلكون المصدر الأساسي
لأفكار السلع الجديدة. 1/2 تقييم الأفكار و تطويرها: تعرض الفكرة للاختبار في السوق إما بالتعبير الشفوي أو المكتوب أ, المدعم برسومات أو وسائل إعلامية ابتدائية أو
ما يقارب السلع المقترحة في كيانه المادي إذ كان ذلك ميسر مالي و فنياً. 1/3 تجهيز المنتجات للاختبار:
تتم الخطوة الأولى لاختبار المنتجات الجديدة في المعامل الفنيةحيث يتم
تجهيز نموزج لسلعة بعد التوصل لأفضل المواصفات ثم يتم إنتاج عدد كافي
من وحدات كل نموذج لتكون موضع اختبار عند المستهلكين.




2/ بحوث المستهلكين:
العودة للأعلى



إن الموضوعات التي تشمله بحوث المستهلكين عديدة و منوعة فهي تكشف
خصائص المستهلكين و المشترين للسلعة، و دوافع الشراء و أوجه استعمال
السلعة، و معدل الاستهلاك، و شعور المستهلكين نحو السلعة وعادات التسوق
و غيره من النواحي ذات الارتباط.




2/ 1 خصائص المستهلكين و تجزئة السوق:


إن كثير من المنشآت تجهل خصائص سوقها، فل تعلم إن كان مستهلكو سلعه
من الشباب أو الاطفال أو من المسنين، فكثير
ما تلقى بحوث المستهلكين فرص عظيمة لزيادة المبيعات من سلعة
معينةعندم تكتشف مجموعة من المستهلكين لم يكن يحسب له المنتج حساباً. و
تفيد في معرفة من هو مشتري السلعة و من هو مستعمله و المساهمين في
اتخاذ قرار الشراء. و عادت يتم تقسيم السوق إلى قطاعات على أسس: 2/1/1 ديمغرافية (توزيع جغرافي، دخل ، مهنة) 2/1/2 نماذج السلوك و تشمل حيازة سلعة معينة، معدل استعمال الصنف، الولاء للصنف 2/1/3 الخصائص النفسية: مستوى الذكاء ، معالم الشخصية، الهوايات ، اتجاهات الانفاق.



و يؤدي كل ذلك لوضع الخطط الكفيلة بتحقيق احتياجات السوق عن طريق تنويع
الأصناف من ذات السلعة و الحفاظ على نصيب السلعة من السوق أو زيادته، و
في اختراق أسواق المنافسين و حماية اصناف المنشأة من نشاط المنافسين، و
يرجع التطور في مجال تجزئة السوق إلى أسباب كثيرة و متشابكة منه تطور
مستوى المعيشة من حيث تجاوزه حد الضروريات، و ارتفاع مستوى التعليم و
الدخل و تقدم علوم التسويق.


2/ 2 دوافع الشراء:
يهتم المنتج بدراسة دوافع المشترين و معرفة أهم هذه الدوافع و أقواه
أثر في المشترين، و نسبة لصعوبة معرفة الاسباب الحقيقية لسلوك
المستهلكينيتجه الباحثون إلى اسلوب الاستقصاء العميق بالمقابلة الشخصية
و استقصاء الجماعات و استخدام بعض الأساليب الاسقاطية للكشف عن دوافع
الشراء (الصابون للعناية الصحية أما للجمال)


2/ 3 أوجه استعمال السلعة:
منتج مستحضرات طبية ، محلول مطهر للجروح ، نظافة حمام أرضيات ، ملابس و
هي من الأمور وثيقة الصلة لدوافع الشراء التي يهتم الباحث بمعرفتها، و
عند معرفة استخدامات اضافية للسلعة يتيح ذلك فرص اضافية للمنتج
لتوسيع اسواق منتجاته.


2/ 4 معدل الاستهلاك: عندم تمكن البحوث من تقسيم العملاء إلى مجموعات حسب مقدار
ما يستهلكون من السلعة فإن ذلك يتخذ أساس لتوجيه نشاط التوزيع و تخطيط برامج الإعلان و الترويج المناسبة. 2/ 5 ميول المستهلك و اتجاهاته نحو السلعة:
ترجع أهمية هذه الناحية لأن ميول المستهلك متغيرة و رغباته متعددة
بالإضافة لأثر المنافسين في تغيير الرغبات فاشباع رغبات الأمس أو اليوم

لا تعني ضمان اشباع الرغبات في المستقبل 2/ 6 عادات المستهلك في الشراء: و تهتم بثلاثة نواحي: 2/ 6/1 تحديد و قياس منطقة المتاجرة و هي المناطق التي يجتزب منه المتجر عملائه. 2/6/2 أواع المتاجر المضلة لشراء سلع معينة. 2/ 6/3 مواسم الشراء.




3/ بحوث تكاليف التسويق:العودة للأعلى


في قطاع التسويق تستطيع الإدارة أن تحقق مذيد من الكفاية في أداء
وظائفه بإحداث خفض في تكاليف التسويق عندم توجه عنايته إلى تحليل
التكاليف الأمر الذي يساعد على دعم الاقتصاديات و اعتدال الأسعار و
تنشيط المبيعات و تحقيق المستوى المنشود من الأرباح. و الغرض من تحليل
تكاليف التسويق هو تحديد التكلفة و الرقابة عليه و تركز دراسة بحوث
تكاليف التسويق على الموضوعات التالية: 3/1 أسس تحليل تكاليف التسويق
(مقارنة للبنود و الزمن) 3/2 تحليل تكاليف التسويق حسب العملاء 3/3
تحليل تكاليف التسويق حسب المنتجات 3/4 تحليل تكاليف التسويق حسب قنوات
التسويق 3/ 5 تحليل تكاليف التسةيق حسب حجم الطلبية




4/ بحوث البيع و المبيعات:العودة للأعلى


تتفاوت في نطاقه و مداها، فقد تكون شاملة تؤدي لإعادة تنظيم كل جهاز
البيع و سياساته و قد تكون محدودة الغرض لعلاج مشكلات معينة من تلك
المشكلات التي تواجه إدارة البيع مثل تحليل وظيفة مندوب البيع، فحص
إنتاجية المندوب، الدراسة الزمنية للنشاط، مصاريف المتاجرة، دراسة
تكلفة البيع للعملاء، تحليل تكلفة البيع لمناطق جغرافية مختلفة، تحيل
المبيعات و الدراسة الكمية للسوق.


4/ 1 تحليل وظيفة المندوب:


يتم تطبيق أصول البحث العلمي لفحص واجبات رجل البيع، فيسعى الباحث
لدراسة المقابلات التي تتم بين البائعين و العملاء لتستخلص أفضل الطرق و
أحسن أساليب البيع التي ينبغي على المندوبين اتباعه لمواجهة ظروف
العمل الميداني. و قد تُمكن الدراسة الباحث من تحديد عناصر و مغريات
خدمات العملاء ليتوصل من خلاله إلى نتائج مهمة تشمل: 4/ 1/1 المسئولين
في منشآت العملاء ممن ينبغي لمندوب البيع مقابلتهم 4/1/2 الحقائق و
المعلومات التي يجب أن يتضمنه حديث البيع 4/1/3 الخدمات التي ينبغي
تقديمه للعملاء 4/1/4 الزمن الذي يكفي مندوب البيع لإتمام مختلف
الاتصالات و المقابلات التي تتم تحت


ظروف معينة. 4/1/5 عدد المقابلات التي يمكن اتمانه في اليوم 4/1/6 الفترة المناسبة بين كل مقابلة للعميل و أخرى.

4/2 فحص إنتاج مندوب البيع:


إن
ما يحققه مندوب البيع من مبيعات لا يعتبر مقياس يعتمد عليه وحده في
مقارنة كفاية المندوبين، لأن جملة مبيعات المندوب ليست دليل على مقدار
نجاحه في تحقيق الأهاف. لذلك تتم الدراسة التحليلية الشاملة لإنتاج
المندوب. فتفحص المبيعات في ضؤ المبيعات التي كان ينتظر منه تحقيقه و
مجمل الربح الناتج من مبيعاته الفعلية و مصروفات التسويق المباشرة و
غير المباشرة التي تحملت به هذه المبيعات ، و مقدار الربح الصافي
لميعات المندوب و يسترشد بنتائج هذه الدراسة في وضع خطط خفض التكاليف و
رفع كفاءة الأداء عند كل مندوب.



و هناك أسس أخرى لفحص إنتاجية المندوبين أيسر في التطبيق، بالتعرف على
بعض جوانب الضعف التي تستوجب العلاج بالارشاد و التوجيه و المساعدة. من
ذلك مثل المقارنة بين المندوبين على أساس متوسط عدد المقابلات في
اليوم الواحد أو في العام (أيام العمل)، و يمكن ايض فحص متوسط تكلفة
المقابلة الواحدة بتوزيع أجر المندوب و مصروفاته على عدد المقابلات. كم
يمكن الاسترشاد بمعدل عدد الصفقات المبرمة إلى عدد المقابلات التي
اتمه المندوب ثم يتم البحث في أسباب نجاح المندوب أو عدمه. و قد يهتم
الباحث بمقارنة إنتاج المندوبين بعضهم البعض من حيث: = متوسط قيمة
الصفقة الواحدة من الصفقات التي اتمها. = مساهمة كل مندوب في إضافة
عملاء جدد = تقييم المشتريات كم و نوع مع حساب عدد المقابلات التي تمت و
تكلفة البيع = عدد الحسابات التي فقده كل مندوب، و أهمية كل منهم. على
أن تتم الدراسة المقارنة لإنتاجية المندوبين على امتداد فترة زمنية
مناسبة للإستنارة باتجاهات الدراسة.


4/ 3 الدراسة الزمنية للنشاط:


يعهد الباحث إلى مختصين بمرافقة المندوب و ملاحظة المجهودات التي
يبذله في يوم عمله ثم يسجل الزمن الذي يقضيه المندوب في كل جانب من
جوانب النشاط اليومي، و يتم تدريب المراقبين تدريب كافي و يتم كذلك
إقناع المندوبين بتقبل فكرة البحث. و يستفاد من فحص نتائج الدراسة
الزمنية للنشاط في إستخلاص عدد من مقاييس الأداء متفاوتة حسب ظروف
العمل بين مجموعات المندوبين أو بين فروع النشاط البيعي للمنشأة أو بين
مناطق البيع ثم يقوم بمقارنة الزمن الذي يقضيه المندوب في كل فرع من
فروع النشاط الذي يقوم به اثناء العمل و بين الزمن القياسي الذي حُدِد
للنشاط على ضؤ الدراسة الزمنية. كم يمكن للإدارة أن تستفيد ايض من هذ
النوع من البحوث بمعرفة نصيب كل من سلعه من زمن المقابلة التي تتم بين
المندوب و العميل، و علاقة ذلك بتحقيق المبيعات من السلعة أو بمعرفة
ما يستغرقه المندوب من زمن في إستخدام معدات تيسير البيع التي
تزوده به إدارة المبيعاتلغرض الاستعانة به في حث العميل على تقبل
الفكرة أو شراء السلعة.


4/ 4 بحوث اختيار المندوبين و تدريبهم و توزيعهم:


و تتم هذه البحوث بدراسة الارتباط بين الصفات الشخصية للمندوب مثل سنه
و خبرته السابقة و مؤهلاته العلمية و بين إنتاجه، إذ تفيد هذه الدراسة
في وضع المقاييس التي يتم على أساسه اختيار الصالحين من بين المتقدمين
لشغل وظائف المندوبين. و قد يعهد إلى المندوبين الجدد ببعض جوانب دراسة
السوق كجزء من برنامج التدريب. كم قد تسفر الدراسة التحليلية (لتوزيع
الاختصاصات على المندوبين) لنشاط البيع عن غياب التناسب بين مستلزمات
وظيفة البيع في المناطق المختلفة و بين توزيع المندوبين على هذه
المناطق.


4/5 فحص تكلفة البيع في المناطق:

من أسس الفحص التي تقوم عليه الدراسة التحليلية لتكلفة البيع في المناطق المختلفة مايتضمن الآتي: 4/5/1 رصد المبيعات في كل من المدن و المناطق التي تغطيه إدارةالمبيعات و كذلك الربح الإجمالي الذي تحققه في كل منها. 4/5/2 الاحتفاظ بسجلات بعدد المقابلات البيعية التي يتمه مندوبو البيع في كل مدينة أو منطقة. 4/5/3
توزيع مرتبات المندوبين و مصروفاتهم و مكافاتهم على مختلف المناطق
بحسب عدد المقابلات أو بحسب المدة التي يقضيه المندوب بالسوق. 4/5/4 تجهيز تقرير ربع سنوي عن كل سوق يبين فيه الربح الاجمالي و تكاليف المندوبين.


4/ 6 تحليل المبيعات:


و هي من أهم الدراسات الجوهرية في بحوث البيع و المبيعات و يستفاد منه
عند المقارنة بالأهداف المقدرة سلف و بالنتائج المحققة في فترات
سابقة.


4/6/1 أسس تحليل المبيعات:


4/6/1/1 المنتجات مقسمة أصناف أو على شكل مجموعات 4/6/1/2 المناطق
الجغرافية 4/6/1/3 العملاء مقسمين حسب نشاطهم النوعي و حجم أعمالهم و
حجم المبيعات لهم. 4/6/1/4 قنوات التسويق، مثال قناة البيع المباشر
للمستهلكين، أو من خلال منشآت الجملة، أو البيع المباشر لمتاجر
التجزئة. 4/6/1/5 فئات حجم الصفقات 4/6/1/6 مندوبو المبيعات 4/6/1/7
فروع البيع. مع ملاحظة أساس التعبير عن المبيعات و هل يقوم التحليل على
أساس عدد الوحدات أما القيمة (صعوبة أساس القيمة في حالات نشاط الخدمات
أو مقارنة الربحية بين أصناف متفاوته القيمة و صعوبة أساس الوحدات في
حالة حرية المندوبين في تحديد أسعار بيع متفاوتة) و تفيد دراسة
المبيعات المقارنة في استخراج نسبة مرتجعات المبيعات إلى المبيعات
الإجمالية. مع المقارنة بالفترات الساقة. و دراسة معدل دوران المخزون. و
معدل دوران المستحقات على العملاء من مؤشرات تقييم الكفاءة في إدارة
شئون البيع و مجال منح الائتمان للعملاء:

=
(صافي المبيعات الآجلة في السنة) رصيد المستحقات على العملاء

4/ 7 الدراسة الكمية للسوق:


يعتمد الباحث على الدراسة الكمية للسوق في تحديد قدرة السوق على
استيعاب سلعة معينة. على أن نميز بين السوق المحتملة و بين نصيب
المشروع من السوق و بين حصص المبيعات. فتقدير السوق المحتملة بحساب
أقصى فرص البيع أمام جميع البائعين لسلعة أو خدمة معينة خلال مدة
معينة.أم نصيب المشروع من السوق فيمثل ذلك الجزء من مبيعات الصناعة
التي يزاوله المشروع و الذي استأثر بهأو ينتظر أن يستأثر به في مدة
معينة. و تمثل الحصة من المبيعات هدف بيعي خصص لوحدة تسويقية كمندوب
أو فرع أو منطقة



و أول
ما يدخل ضمن الدراسات الكمية للسوق تقدير السوق المحتملة للسلعة، و
تعتبر دراسة السوق و قدرته على استيعاب سلعة معينة من أكثر الدراسات
التسويقية صعوبة خصوص إذ تعلق ذلك بسلعة جديدة.


و تقدير نصيب المنشأة من السوق يعتبر أساس مهم لتخطيط برامج الإنتاج و التمويل و الشراء و البيع و الترويج.


و يتم تحديد حصة المنطقة من المبيعات على ضؤ طاقة المنطقة و المؤثرات
الاقتصادية المحتملة و النصيب المحتمل للمنافسين في هذه السوق.



و تجري اهتمامات الباحث بالدراسة الكمية للسوق بدراسة العوامل التي
تعكس قدرة السوق على شراء سلعة معينة مثل مجموع مبيعات التجزئة في
السوق، و دخل الأسرة ، و الحالة التعليمية، و ملكية السيارات، و حيازة
أجهزة التلفزيونات و
ما إلى ذلك ...


4/8 و للدراسة الكمية عدة طرق أهمها:

4/8/1 طريقة البيانات المباشرة

4/8/2 طريقة البيانات ذات الارتباط

4/8/3 طريقة ميزانية الأسرة

4/8/4 طريقة الدليل العام للقدرة الشرائية

4/8/5 الطريقة التقديرية للمؤثرات السوقية

4/8/6 طريقة الارتباط المتعدد.

4/8/1 طريقة البيانات المباشرة:


تتخذ هذه الطريقة الإحصائيات العامة للمبيعات من سلعة معينة أساس
لتقدير سوقه المحتمل و بالتالي نصيب المشروع منه و حصص المبيعات.


4/8/2 طريقة البيانات ذات الارتباط:

يستعين الباحث بهذه الطريقة إذ كان بصدد الدراسة الكمية لسوق سلعة تتمشى مبيعاته مع مبيعات سلعة أخرى (قطع الغيار)

4/8/3 طريقة ميزانية الأسرة:


تقوم هذه الطريقة على أساس جمع البيانات الخاصة بم تنفقه الأسرة في
شراء مختلف السلع و ذلك باستقصاء عينة من الأسر تمثل المستهلكين للتوصل
لطاقة السوق بطريقة مباشرة نسبياً. (م تنفقه الأسرة على الملبس
المأكل ...)


4/8/4 طريقة الدليل العام للقدرة الشرائية:


تفترض هذه الطريقة أنه من الممكن قياس حجم سوق معينة و تعيين طاقة
استهلاكه للسلع على ضؤ القدرة الشرائية لهذه السوق. و تسترشد الدراسة
بواحد من المؤشرات المختلفة التي تنشره الجهات المهتمة.



و قد يتم إصدار الدليل على أساس التقديرات الجارية لمبيعات التجزئة، و
دخل السرة و عدد السكان (استهلاك الكهرباء ودائع البنوك توزيع عدد
من المجلات)


4/8/5 الطريقة التقديرية للمؤثرات السوقية:


و تتم باختيار عدد من العوامل المؤثرة في قدرة السوق على استيعاب سلعة
معينة (عدد السكان قدرة شرائية حالة تعليمية) و بعد اختيار
المؤثرات يُخصص لكل منه وزن نسبي حسب درجة تأثيره في السوق. ثم تضرب
النسب الخاصة لكل عامل في الوزن المقدر له ثم سيتخرج متوسط يدل على
قدرة المنطقة على استيعاب السلعة محل البحث.


4/8/6 طريقة الارتباط المتعدد.


تقوم على دراسة مبيعات السلعة في مختلف المناطق و على فترات سابقة ثم
اختيار عدد من العوامل المهمة التي تؤثر في سوقه ودراسة الاختلاف في
المبيعات بين منطقة و أخرى على ضؤ هذه العوامل لمعرفة إذ كان هناك
ارتباط بين هذ الاختلاف و بين كل هذه العوامل. فإذ ثبت أن هناك ارتباط
طردي بين المبيعات و بين دخل الأفراد في المناطق يستنتج من ذلك أن
المبيعات المحتملة تكون أكثر في منطقة معينة عندم يكون دخل الأفراد فيه
أكبر و بالعكس.


4/9 أوجه الاستفادة من الدراسة الكمية:

4/9/1 تقدير نصيب المنشأة من طاقة السوق

4/9/2 تحديد حصص المناطق من المبيعات المتوقعة في السوق كله.

4/9/3 تحديد حصة المبيعات لكل من المندوبين و الموزعين

4/9/4 تخطيط مناطق التوزيع و تعيين حدود كل منها

4/9/5 توزيع المندوبين على المناطق وفق احتياجاته الفعلية

4/9/6 توجيه النشاط الإعلاني بم يكفل التوزيع المناسب لمخصصات الإعلان و الاختيار السليم لوسائل نشر الإعلانات.

4/9/7 الرقابة على النشاط البيعي و الترويجي.



5/ بحوث الإعلان:
Advertising Research


العودة للأعلى



إن معظم بحوث التسويق له علاقة مباشرة أو غير مباشرة لخبير الإعلان.
فعندم تعتمد المنشأة على البحوث العلمية فإنه تقدم للسوق سلع تُشبع
رغبات المستهلكين و حينئذ تعهد المنشأة إلى أجهزة البيع و الإعلان بأمر
الترويج لسلع ممتازة، سلع يسهل وصفه بعبارات صادقة مقنعة و مؤثرة
تحمله للعملاء المرتقبين رسائل الإعلان أو أحاديث البائعين.



عليه تبنى برامج الإعلان الناجحة على حقائق و بيانات مدروسة عن حاجات
المستهلك و رغباته و عن قدرة السلع و الخدمات على إشباع هذه الحاجات و
عن إمكانيات السوق في مختلف المناطق و السلع المنافسة و طرق الإعلان.


و تهتم بحوث الإعلان بكل هذه الجوانب مع التركيز على اختيار الإعلانات و قياس فاعليتها.


و تهدف بحوث الإعلان لتصميم أحسن رسالة مؤثرة لإخراج إعلان جيد، و
اختيار أفضل الوسائل التي تنقل الإعلان إلى العملاء المرتقبين و تنشره
بين وحدات الهدف و كذلك تحديد أساليب الترويج الأخرى المكملة للإعلان و
المساعدة له لتحقيق هدفه. كم تساعد بحوث الإعلان أيضً على توفير ثروة
من المعلومات يحتفظ به جهاز الإعلان للرجوع أليه و الاسترشاد به عندم
يكون بصدد القيام بحملة إعلانية.


5/ 1 اختبار الإعلانات و قياس فاعليتها:


عندم يختبر المعلن الإعلانات قبل نشره فإن ذلك يساعد على اختيار أوقع
الإعلانات و أقواه و على تجنب إنفاق الأموال في إعلانات فاشلة تُضيع
عليه فرص البيع. و من عيوب هذه الاختبارات أنه تتم بشيء من الاصطناع و
التكلف في ظروف
لا تماثل تمام التماثل تلك الظروف التي تحيط بالإعلان عند نشره.


5/ 2 طرق اختبار الإعلانات:

5/2/1 الاختبار بواسطة هيئة تحكيم من المستهلكين

5/2/2 تجربة الاستفسار أو عائد الكوبونات

5/2/3 طريقة التعرف و التذكر

5/2/4 تجربة ناتج المبيعات.

5/3 بحوث وسائل النشر:


بم أن الجزء الأكبر من تكلفة الإعلان ينفق على شراء المساحات
الإعلانية أو الزمن الإعلاني، فيكون المعلن شديد الحرص على أن تصل
الرسالة إلى أكبر عدد ممكن من الجمهور المستهدف و هم في حالة ذهنية
ملائمة و موعد مناسب.


5/4 بحوث الصحف و قرائها:


يبحث المعلن دائم عن مصدر موثوق ليحصل منه على أرقام صحيحة لتوزيع
الجرائد و المجلات بكافة أنواعه و معرفة تفاصيل التوزيع و طبيعة مناطق
التوزيع و خصائص سوق الصحف و
لا يكتفي المعلن بأرقام التوزيع بل يرغب في معرفة قراء النسخة
الواحدة من جريدة ما. و معرفة صفات قراء الصحيفة و خصائصهم (تعليم،
مهن‘ دخل) كم يهتم بدراسة ظاهرة الازدواج و متجمع القراء.


5/5 بحوث التحرير:


و تهدف لوضع أفضل الأسس التي تقوم عليه سياسة التحرير بهدف دراسة مدى
اهتمام الجمهور بقراءة محتويات الصحف و معرفة ميول القراء و شعورهم نحو
كل جزئية من جزئيات الصحيفة.


5/6 بحوث الإذاعة و التلفزيون:

و من أهمه بحوث جمهور المستمعين و المشاهدين

5/7 بحوث إعلانية أخرى:


بحوث عن وسائل ترويجية أخرى مثل معروضات الموزعين، و الأسعار
الاستثنائية و الكوبونات و العينات ، و بحوث مخصصات الإعلان ، و ذلك
بتركيز الإعلان على مناطق معينة يتم التقييم فيها.




المراجع:
العودة للأعلى


د . مصطفى زهير .بحوث التسويق.القاهرة . مكتبة عين شمس

د . على السمي . بحوث التسويق: مدخل سلوكي. القاهرة. دار المعارف

استاذ. حسن خير الدين . بحوث التسويق . القاهرة . مكتبة عين شمس

د . محمد صادق بازرعة. بحوث التسويق القاهرة. مطبعة كلية الزراعة 1994

محمود عساف . المنهج العلمي في بحوث التسويق القاهرة

د . محي الدين الازهري. بحوث التسويق: بين المنهجين العلمي و التطبيقي القاهرة . دار الفكر العربي

د . منصور فهمي. الدراسة العلمية للسوق القاهرة . دار النهضة العربية

مراجع باللغة الانجليزية:


Brown, Lyndon O., and Leland L. Belk. Marketing Research and Analysis,4th ed. New York: The Roland Press Company

_________________

أستغفر الله
كن ممن يأخذ فيعطي ولا تكن ممن يأخذ فيختفي




| مدونة ملتقى الأفكار |

|  أدسنس الجزائر  |

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حمدي المتولي
عضو جديد
عضو جديد


ذكر عدد الرسائل : 2
العمر : 60
تاريخ التسجيل : 08/11/2014

مُساهمةموضوع: رد: المجالات التطبيقية لبحوث التسويق   الإثنين نوفمبر 10, 2014 9:45 pm

شكرا جزاك الله خيرا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
المجالات التطبيقية لبحوث التسويق
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات العلــــــوم الاقتــصادية وعلــــــوم التسيير  :: قسم العلوم الاقتصادية، التجارية و علوم التسيير :: منتدى التجارة و التسويق :: تسويق-
انتقل الى: