منتديات العلــــــوم الاقتــصادية وعلــــــوم التسيير
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي


ملتقى طلبة العلوم الاقتصادية، التجارية، وعلوم التسيير
 
البوابةالرئيسيةس .و .جالتسجيلقائمة الاعضاءالمجموعاتدخول
إعلان: تحتاج منتديات كلية العلوم الاقتصادية الى مشرفين في جميع الأقسام، على من يهمه الأمر الاتصال بادارة المنتديات، سيتم تعيين المشرفين حسب نشاطهم في المنتدى و عدد المساهمات التي وضعوها، الباب مفتوح لجميع الأعضاء.بالتوفيق للجميع.
_____________
المواضيع الأخيرة
» جامعة المدينة العالمية
الإثنين مايو 18, 2015 9:26 pm من طرف زائر

» ادخل للدردشة
الأحد نوفمبر 16, 2014 3:58 pm من طرف العاشق

» المجالات التطبيقية لبحوث التسويق
الإثنين نوفمبر 10, 2014 9:45 pm من طرف حمدي المتولي

» مادة بحوث التسويق
الأحد نوفمبر 09, 2014 12:30 am من طرف حمدي المتولي

» كتاب "مدخل الى الاقتصاد" للأستاذ معين أمين
الإثنين أكتوبر 27, 2014 2:01 pm من طرف العاشق

» أهلا بكم في كل وقت
الأحد أكتوبر 26, 2014 12:58 pm من طرف العاشق

» تحميل مذكرات تخصص نقود مالية وبنوك (•̪●) ̿ ' ̿'\̵͇̿̿\ مكتبة المنتدى /̵͇̿̿/'̿' ̿̿̿̿̿̿ *(•̪●)/new/
الخميس أكتوبر 23, 2014 12:55 pm من طرف العاشق

» globallshare بديل ومنافس فيسبوك Facebook
الإثنين أكتوبر 13, 2014 8:19 pm من طرف Dadel

» تقرير تربص السكن الاجتماعي التساهمي القرض الشعبي الجزائري (CPA)
الأحد سبتمبر 14, 2014 8:31 pm من طرف atikpro

_____________
المواضيع الأكثر شعبية
19000 كتاب للتحميل مجانا.... سارعوا
تحميل ملف به 39 مذكرة تخرج مناجمنت (إدارة أعمال)
موقع يعرض جميع مسابقات الوظيفة العمومية
برنامج حجب المواقع الاباحيه Anti-porn تحميل + شرح (تم تعديل الروابط)
نكت جزائرية مضحكة جدا جدا جدا جدا ..........
المشكلة الاقتصادية
مدخل للاقتصاد للسنة الاولى
كافة الجرائد الجزائرية
دروس ومحاضرات في مقياس تسيير المؤسسة سنة ثانية علوم التسيير عاجل
حكم رائعة للتخطيط في الحياة
التبادل الاعلاني

_____________
البحث عن وظيفة
انضم الينا في facebook
Google PageRank Checker
تصويت
هل تؤيدون تأسيس جمعية وطنية للدفاع عن حقوق طلبة العلوم الاقتصادية، التجارية، و علوم التسيير عبر كامل التراب الوطني،
 نعم بكل تأكيد
 أنا لا أهتم
 غير مجدية
استعرض النتائج
www.entej.com

شاطر | 
 

 الأسهم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Dadel
مدير
مدير


ذكر عدد الرسائل : 654
العمر : 30
تاريخ التسجيل : 05/01/2008

مُساهمةموضوع: الأسهم   الثلاثاء نوفمبر 29, 2011 3:05 pm

الأسهم


تشكل الأسهم أحد
أدوات الاستثمار المالي، ويندرج ضمنها عدة خصائص وأنواع والتي يتم التطرق إليها من
خلال النقاط الموالية:



- تعريف الأسهم وخصائصها؛


- أنواع الأسهم.


1- تعريف الأسهم
وخصائصها



للأسهم عدة تعاريف وخصائص يمكن
إدراجها كما يلي:



1-1- تعريف الأسهم


تعرف الأسهم على أنها عبارة عن أوراق مالية
طويلة الأجل، أو صكوك لها الحق في حصص شائعة في ملكية رأسمال الشركة المصدرة لها،
بشكل يسمح لصاحبها أن يصبح شريكا تناسبيا في الشركة، كما تعد هذه الأوراق أداة
تمويلية رئيسية لتكوين رأس مال شركة الأموال[1].



السهم هو حق المساهم في شركة أموال
وهو الصك الذي يثبت هذا الحق، قابل للتداول وفقا لقواعد القانون التجاري، ويمثل حق
المساهم في الاشتراك في الجمعيات العمومية، حق التصويت فيها، حق الانتخاب، وحق
الأولوية في الاكتتاب عند زيادة رأس المال، كما أنه يعطي الحق في الحصول على جزء
من أرباح الشركة عند تصفيتها بسبب الانقضاء[2].



كما عرف بأنه عبارة عن صك يثبت
لصاحبه الحق في حصة شائعة في ملكية صافي الأصول لشركة مساهمة أو توصية بالأسهم،
وحسب الأحوال، ويضمن الحق في الحصول على حصة من أرباح الشركة تناسب ما يملكه من
أسهم، وتكون مسؤولية المساهم محدودة بمقدار ما يملكه من أسهم[3].



من خلال التعاريف السابقة يمكن
القول أن الأسهم عبارة عن أوراق مالية طويلة الأجل، تمكن حاملها من الحصول على حصة
من رأس مال الشركة المصدرة لها، إضافة إلى جزء من التوزيعات من الأرباح التي
تحققها. هذه الأوراق تكون قابلة للتداول في سوق الأوراق المالية، وتعد هذه الأوراق
أداة لتكوين رأس مال الشركة أو لرفع رأسمالها عند احتياج المؤسسة إلى التمويل، كما
تسمح هذه الورقة بالحصول على امتيازات مثل العضوية في الجمعية العمومية للمساهمين.



ويتميز كل منهم بقيمة اسمية، قيمة
دفترية، قيمة سوقية، تمثل القيمة الاسمية القيمة التي يصدر بها السهم في عقد الإصدار،
وتحسب بالصيغة التالية:



القيمة الاسمية=[4]



بينما تمثل القيمة الدفترية في
حقوق الملكية، وهي معطاة بالعلاقة التالية:



القيمة الدفترية = =


والفرق بين القيمة الدفترية والقيمة الاسمية هو أن
الأولى تمثل مفهوم محاسبي، بينما الثانية تمثل مفهوم قانوني[5]،
أما القيمة السوقية فهي القيمة التي يباع بها السهم في سوق الأوراق المالية بسعر
يتحدد وفقا لقوى العرض والطلب، وقد تكون هذه القيمة أعلى أو اقل من الدفترية أو
الاسمية، فان كان أداء الشركة جيد وتحقق أرباحا فمن المتوقع أن السعر السوقي للسهم
سيكون أعلى من القيمة الدفترية أو الاسمية[6].



1-2- خصائص الأسهم


للأسهم عدة خصائص تميزها عن
الأوراق المالية الأخرى منها:



- صك ملكية يمثل جزء من رأس مال
الشركة، وحملة الأسهم العادية هم أصحاب الشركة.



- الحصول على جزء من الأرباح وعلى
حصة من رأس المال في حالة التصفية، فيحصل المساهمون على جزء من الأرباح يتوقف على
عدد الأسهم وحجم هذه الأرباح، وكذلك على اتخاذ القرار بتوزيعها.



- الاشتراك في الجمعيات العمومية
وحق التصويت، إن أصحاب الأسهم يتمتعون بحق المشاركة في إدارة الشركة.



- أرباح السهم غير محددة مسبقا،
وتعتمد على الموقف المالي للشركة[7]



- تتميز الأسهم بخاصية السيولة،
حيث أنها قابلة للتحويل إلى سيولة نقدية بشكل أسرع من الاستثمارات الأخرى.



- تساوي قيم
الأسهم للشركة الواحدة، مما يوحي أن كل سهم يتساوى مع غيره في الحقوق.



- الاستثمار
في الأسهم لعبة ايجابية تتيح لجميع المشاركين في الشركة تحقيق نفس فرص الأرباح.



- قابلية
السهم للتداول وهي ميزة تعطي لحملة الأسهم إمكانية التنازل عنها بسرعة.



- الاستفادة
من حق التخصيص مجانا في حالة رفع رأس المال تتناسب مع هذه الزيادة.



2- أنواع الأسهم


تتعدد الأسهم التي تصدرها شركات
المساهمة إلى عدة أنواع سواء من حيث الشكل أو من حيث الحقوق التي يتمتع بها أصحابها أو من حيث
الامتيازات التي تمنحها بعض الأنواع من الأسهم. وعليه، يمكن تصنيف الأسهم إلى ما يلي:



- أسهم عادية؛


- أسهم ممتازة؛


- أسهم خاصة.


2-1- الأسهم العادية


هي مستند ملكية، وهي أسهم ليس لها
أي امتياز أو أفضلية على الأنواع الأخرى من الأسهم، وتأتي في مقدمة الأوراق
المالية التي تتداول في أسواق رأس المال.



ويمكن تصنيف الأسهم العادية إلى
عدة أنواع، تختلف عن بعضها البعض حسب المعيار المستخدم في التصنيف، والتي منها ما يلي:






2-1-1- من حيث الشكل


وفقا لهذا المعيار يمكن تصنيف الأسهم
العادية إلى ما يلي:



2-1-1-1- أسهم لحاملها: وهي أسهم تشبه النقود، ويكون
مالك السهم هو الشخص الذي يحوزه، أي أن الملكية تنتقل بمجرد المناولة[8].



2-1-1-2- أسهم اسمية: هو سهم يحمل اسم صاحبه، وتنتقل
ملكيته بالقيد في دفاتر الشركة.



2-1-1-3- أسهم لأمر: يصدر هذا السهم لأمر شخص معين، وتتم
عملية تداوله عن طريق التظهير، دون اشتراط موافقة مسبقة من الشركة المصدرة، إلا أن
الشركة تشترط عند الإصدار أن تكون هذه الأسهم كاملة الوفاء بدفع كل قيمتها الاسمية،
باعتبار أن الشركة المصدرة ليست قادرة على تعقب تداول السهم[9].



2-1-2- حسب الحصة المدفوعة من قبل المساهم


استنادا لهذا المعيار يمكن التمييز بين:


2-1-2-1- الأسهم النقدية: هي أسهم تمثل حصص نقدية في رأس
مال الشركة، يدفع المكتتب قيمتها نقدا ولا يصبح السهم قابلا للتداول بالطرق
التجارية إلا بعد تأسيس الشركة بصفة نهائية.



2-1-2-2- الأسهم العينية: هي أسهم تمثل حصص عينية من رأس
مال شركة الأموال، وتصدر مقابل أصول عينية كعقار أو مصنع أو متجر أو موجدات الشركة،
مصادق عليها من قبل الجمعية التأسيسية.



2-1-2-3- أسهم أو حصص التأسيس: هي أسهم تصدر من طرف الشركة
لفائدة بعض الأشخاص لقاء ما قدموه من جهد وخدمات نادرة لإتمام إنشاء الشركة، هي
أسهم قد تكون اسمية أو لحاملها تعطي لأصحابها الحق في الأرباح فقط دون حق الاشتراك
في إدارة الشركة أو نصيب من أصولها عند التصفية، كما لا تكون لها قيمة اسمية أي لا
تدخل في تكوين رأس مال الشركة لكن لها قيمة سوقية[10].



2-1-3- حسب الحق الذي يتمتع به
صاحبها



استنادا لهذا المعيار يمكن التمييز
بين:



2-1-3-1- الأسهم العادية: وهي النوع السائد والمألوف من
الأسهم ويعتبر أصحابها أكثر الأطراف المرتبطة بالمنشأة استفادة في حالة نجاح
المنشأة، وفي نفس الوقت أكثر الأطراف التي تحمل الضرر والمخاطر في حالة فشل المنشأة.



2-1-3-2- أسهم التمتع: وهو الصك الذي يستلمه المساهم
عندما يستولي على كل القيمة الاسمية من سهمه، ويشترط لإعطاء هذه السهم أن يكون ذلك
مصرحا به في القانون النظامي للشركة ويتم ذلك عن طريق القرعة[11].



2-2- الأسهم الممتازة


هي ورقة مالية تمثل حق ملكية وأيضا
حق مديونية، وباعتبارها ملكية فإنها تستحق أرباح مما تحققه منشأة الأعمال وتكون
تلك الأرباح محددة بحدها الأدنى أو حدها الأعلى، وتدفع أولا لحملة الأسهم الممتازة
لذلك فإنها تماثل السند في هذا الحق كما أن حملة الأسهم الممتازة يحصلون على
امتياز يتمثل في زيادة عدد الأصوات التي يتمتعون بها في التصويت، بالإضافة إلى
امتياز الأولوية في الحصول على نصيب من أموال التصفية قبل التوزيع على حملة الأسهم
العادية[12].



وللسهم الممتاز قيمة اسمية، دفترية
و سوقية شأنه في ذلك شأن السهم العادي، غير أن القيمة الدفترية تتمثل في القيمة
الاسمية وعلاوة الإصدار للسهم الممتاز كما تظهر في دفاتر الشركة مقسومة على عدد
الأسهم المصدرة[13]وللأسهم
الممتازة عدة أنواع منها:



2-2-1- الأسهم الممتازة مجمعة
الأرباح وغير مجمعة الأرباح:
يقصد بالأسهم الممتازة مجمعة للأرباح بأنه إذا لم تكف أرباح الشركة لدفع
النسبة المتفق عليها لحمله الأسهم الممتازة في سنة ما، لا يؤدي إلى سقوط حقهم في
الحصول على نصيبهم من الأرباح و إنما تؤجل و تجمع مع المستحق في العام الموالي
عندما تتوفر الأرباح، أما الأسهم الممتازة غير المجمعة للأرباح فإنها إذا لم تحصل
على النسبة المتفق عليها من أرباح الشركة فلا يجوز المطالبة بالجزء المتبقي من
الأرباح في السنوات التالية حتى عندما تتوفر الأرباح.[14]



2-2-2- الأسهم الممتازة المشاركة
في الأرباح وغير المشاركة في الأرباح:
الأسهم الممتازة المشاركة في الأرباح تتميز عادة
بتحديد حد أدنى بمعدل معين لأرباحها السنوية مع مشاركتها في الأرباح إذا كانت
المعدلات أكبر من الحد الأدنى المقدر، بينما تستحق الأسهم الممتازة غير المشاركة
في الأرباح توزيعات أرباح سنوية بمعدل ثابت بغض النظر عن مقدار الأرباح التي ستحققها
المنشأة[15].



2-2-3- الأسهم الممتازة القابلة
للسداد:
يطلق عليها أيضا الأسهم الممتازة
القابلة للاستدعاء، حيث تقوم الشركة بإصدارها وتحتفظ بحقها في سداد قيمة هذه
الأسهم لأصحابها بعد فترة زمنية معينة، عادة ما تكون لحملة هذه الأسهم نسبة عالية
محددة من الأرباح، لذلك فبمجرد تحسن المركز المالي للشركة، تنتهز هذه الفرصة وتقوم
بسداد هذه الأسهم لأصحابها، للتخلص من النسبة العالية من الأرباح التي تدفعها
لحملة هذه الأسهم[16].



2-2-4- الأسهم الممتازة ذات الحق
في التصويت:
في الغالب ليس
للأسهم الممتازة حق التصويت في الجمعيات العمومية، غير أنه قد يحدث أن يعطى حملة
الأسهم الممتازة الحق في حضور الجمعيات العمومية وقد يعطى لحملة هذه الأسهم الحق
في انتخاب أعضاء مجلس الإدارة، وقد يكون امتياز في شكل حق الاعتراض على قرارات
الجمعية العمومية.



2-2-5- الأسهم الممتازة ذات
التوزيعات المتغيرة:
هي أسهم ممتازة تعطي لحاملها الحق في الحصول على عائد كل ثلاثة أشهر، حيث
يتغير هذا العائد وفقا للتغيرات التي تطرأ على معدل الفائدة على سندات الحكومة وعادة
لا تقل التوزيعات لهذا النوع من الأسهم عن 7.5
%[17].


­­2-3- الأسهم الخاصة


وهي أسهم وشهادات تصدرها شركة
المساهمة بهدف الحصول على التمويل اللازم وسد النقص الملاحظ في رأس مالها كما أن
إصدار هذا النوع من الأسهم يخضع لشروط خاصة وقواعد تداولها تختلف نوعا ما عن
الأسهم العادية والممتازة، وللأسهم الخاصة عدة أنواع أهمها:



2-3-1- شهادات الاستثمار: هي عبارة عن شهادات تمثل جزء من
رأس مال الشركة المصدرة تعطي لحاملها الحق في الحصول على توزيعات مثلها مثل الأسهم
العادية غير أنها لا تعطي لحاملها الحق في التصويت أو المشاركة في الجمعية العامة[18].



2-3-2- سندات المساهمة:تصدر هذه الشاهدات لأغراض مختلفة
منها تمويل الصادرات، الواردات، الاستثمار...،و تختلف خصائص هذه السندات من بلد
لآخر فبينما نجد حاملها في الولايات المتحدة يحصل على فائدة ثابتة إضافة إلى الأصل
الذي يسدد في آخر الفترة-عند الاستحقاق- منقوصا من ذلك بعض المصاريف، نجد أن
حاملها في فرنسا يحصل على فائدة وأن تاريخ الاستحقاق غير محدود، أما في الجزائر
فحاملها يستفيد من فوائد، جزء منها متغير والأخر ثابت وهي غير قابلة للتسديد[19].



2-3-3- السندات بقسيمة الاكتتاب في
الأسهم:
هي سندات تمتاز بحق الاكتتاب في الأسهم
تصدرها الشركات في حالة زيادة رأسمالها مستقبلا، هذه الزيادة تتم عن طريق قسيمة
الاكتتاب في أسهم تكون مسعرة أو متفاوض عليها بمعزل عن السندات، إلا إذا نص عقد الإصدار
على غير ذلك[20].



ويقدم هذا النوع من المستندات
مزايا للمصدر والمستثمر فبالنسبة للمصدر يمثل قرضا بشروط تفضيلية، ذلك أن معدل
الفائدة على مثل هذه الأوراق المالية يكون أقل من المعدل السائد في السوق أما
بالنسبة للمستثمر فان هذا النوع من الأوراق المالية يتميز بميزة المضاربة.











[1]- حفيظ عبد الحميد، أدوات سوق الأوراق المالية ومناهج تقييمها
دراسة حالة الجزائر
، مذكرة مقدمة ضمن متطلبات نيل شهادة الماجستير في العلوم
التجارية فرع مالية المركز الجامعي الشيخ العربي التبسي، تبسة، 2004، ص: 17.






[2] - شمعون شمعون، البورصة
وبورصة الجزائر
، أطلس للنشر، الجزائر، 1993، ص: 21.






[3] - محمد محمود عبد
ربه، مخاطر الاعتماد على البيانات المحاسبية عند تقييم الاستثمارات في سوق
الوراق المالية
، الدار الجامعية، مصر، 2000، ص: 08.






[4]- حفيظ عبد الحميد، مرجع سابق، 2004، ص: 25.






[5]- مصيبح أحمد، مرجع
سابق
، 2004، ص: 52.






[6]- عبد النافع الزرري ،غازي فرح، الأسواق المالية، دار وائل
للنشر، طبعة أولى، الأردن، 2001، ص: 157.






[7]- ضياء
مجيد موسوي، البورصات ( أسواق رأس المال وأدواتها، الأسهم والسندات)، مؤسسة
شهاب الجامعية، الإسكندرية، 2003، ص:41.






[8] - طارق
عبد العال حماد، دليل المستثمر إلى بورصة الأوراق المالية، الدار الجامعية،
الإسكندرية، 2000، ص: 20.






[9] - حفيظ
عبد الحميد، مرجع سابق، 2004، ص: 21.






[10] - نفس المرجع ، ص: 22.






[11] -
شمعون شمعون، مرجع سابق، 1993، ص: 25.






[12] - حمزة محمود
الزبيدي، مرجع سابق، 2001، ص: 177.






[13] -
منير
إبراهيم هندي، أساسيات الاستثمار في الأوراق المالية، منشأة المعارف،
الإسكندرية، 1999، ص: 23.






[14] -
محمد الصالح الحناوي ،جلال إبراهيم العبد، بورصة الأوراق المالية بين النظرية
والتطبيق
، الدار الجامعية، مصر، 2002، ص:41.






[15] - حمزة محمود الزبيدي، مرجع سابق،2001،
ص: 177.






[16] -
محمد صالح الحناوي ،جلال إبراهيم العبد، مرجع سابق، 2002، ص: 43.






[17] -
نفس المرجع ، ص ص: 43-44.






[18]-Simon, Encyclopédie des
marchés financières
, Tome :1, économica, Paris,1997, P:3.






[19] - جبار
محفوظ، الأوراق المالية المتداولة في البورصات والأسواق المالية، مطبعة دار
هومة، الجزائر، الطبعة الأولى، 2002، ص: 82.






[20]-Mansour Mansouri, La bourse
des valeurs mobilières d'Alger
, Edition distribution Houma, Alger, 2002، P: 206.

_________________

أستغفر الله
كن ممن يأخذ فيعطي ولا تكن ممن يأخذ فيختفي




| مدونة ملتقى الأفكار |

|  أدسنس الجزائر  |

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الأسهم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات العلــــــوم الاقتــصادية وعلــــــوم التسيير  :: قسم العلوم الاقتصادية، التجارية و علوم التسيير :: منتدى المالية :: مؤسسات مالية-
انتقل الى: